من المؤهَّل

المفتاح إلى زراعة شعر ناجحة هي أولا و قبل كل شيء، اختيار الأشخاص الملائمين فقط لعملية زراعة الشعر. العوامل الرئيسية الثلاثة التي نأخذها بعين الاعتبار عند تقييم ملاءمة الشخص لزراعة الشعر هي:

  1. عمر الشخص
  2. الأشخاص الذين هم صغار جدا مع تساقط شعر متقدم هم في الغالب غير مرشحون لزراعة الشعر.

    عندما يصل تساقط الشعر إلى مرحلة متقدمة جدا، يكون هدفنا هو إيقاف تساقط وفقدان الشعر، ثم تحسين الشعر المتبقي. تقوم Hårklinikken باستهداف وتخصيص العلاج من أجل إعادة بناء شعر وإنشاء قاعدة أساسية أكثر قوة. بعدما يتم تحسين جودة نوعية الشعر وإيقاف التساقط، حينئذ يمكن التفكير في عملية زراعة الشعر.

  3. مساحة المنطقة التي ترقق فيها الشعر، وشعر المانح
  4. منطقة المانح وموقع الزراعة يجب أن يكونا على قدر كاف لإعطاء كثافة شعر من أجل مظهر طبيعي.

  5. حالة فروة الرأس
  6. هناك بعض حالات فروة الرأس (داء الصدفية، الإكزيما،…) لا يمكن ترشيحها لزراعة الشعر. الحالات يمكن أن تؤدي إلى إجراء ضعيف و/أو زيادة تدهور حالة فروة الرأس. إن Hårklinikken سوف تكون في الغالب قادرة على تنفيذ علاج فعال لحالات فروة الرأس هذه، حتى تجعل من إجراء زرع الشعر ممكنا بعد نهاية العلاج.

نحن فخورون جدا بالعمل الذي يؤديه الأطباء و مساعدوهم! إنه مبني على الالتزام، الاهتمام، والتركيز على الحصول على أفضل النتائج الممكنة للمريض. في عيادات Hårklinikken، يمكن للمرضى أن يتيقنوا من أن المزودين هم مهنيون محترفون وذووا خبرة!

الدكتور جورج زونتوس قام بآلاف الإجراءات، و حصل على إشادة دولية، بما في ذلك بالولايات المتحدة الأمريكية. الدكتور زونتوس وُصف من طرف الأطباء الآخرين لزراعة الشعر

“على أنه معلم كبير ذو يدين سحريتين، و كفاءات فنية تتجاوز الآخرين.

© Copyright - Hair Clinic